يا شيعة سمعنا عندكم جبريل غلط ؟ والرسالة هي لعلي ؟

الموضوع في 'أسئلة لم يتم الاجابة عنها بعد' بواسطة أسئلة الأعضاء, بتاريخ ‏5 يونيو 2014.

  1. أسئلة الأعضاء

    أسئلة الأعضاء عضوية طرح الأسئلة

    x
    شوفوا الشيعة يدافعون عن هذه القصص المكذوبة ، التي تقول إن علي قرأ القرآن على الرسول يوم ولد ،، يعني قبل أن يعرفه الرسول ،، أول ما ولد قرأ الكتب السابقة كلها وقرأ القرآن !! يعني القرآن نزل عليه قبل الرسول :


    إذا بعلي قد أقبل على يدي واضعاً يده اليمنى في أذنه يؤذن ويقيم بالحنيفية ويشهد بالوحدانية لله ولي بالرسالة ثم انثنى إليّ وقال: السلام عليك يا رسول الله اقرأ يا أخي، فوالذي نفسي بيده قد ابتدى بالصحف التي أنزلها الله على آدم وأقام بها ابنه شيث فتلاها من أولها إلى آخرها حتى لو حضر آدم لأقرّ له أنه ألفظ لها منه، ثم تلا صُحف إبراهيم، ثم قرأ التوراة حتى لو حضر موسى لشهد له أنه ألفظ لها منه، ثم قرأ إنجيل عيسى حتى لو حضر لأقر له أنه أحفظ لها منه، ثم قرأ القرآن الذي أنزل عليّ من أوله إلى آخره ثم خاطبني وخاطبته بما تخاطب الأنبياء ثم عاد إلى حال طفوليته.

    http://arabic.shirazi.ir/upload/monasebat/07-rajab/emam-ali/03.htm


    وهنا الشيرازي يقول إن علي يقرأ سورة المؤمنون قبل معرفة الرسول لها :

    قال: ثم تنحنح بإذن الله تعالى وقال: " قد أفلح المؤمنون الذين هم في صلاتهم خاشعون " فقال رسول الله : قد أفلحوا بك، وقرأ تمام الآيات إلى قوله " اولئك هم الوارثون الذين يرثون الفردوس هم فيها خالدون " ..

    http://alshirazi.com/compilations/history/omahat_almasomin/5.htm



    وهنا عند علي مصحف فاطمة والجفر والجامعة :


    ثم قال: يا أبا محمد وإن عندنا الجامعة وما يدريهم ما الجامعة؟ قال: قلت: جعلت فداك وما الجامعة؟ قال: صحيفة طولها سبعون ذراعا بذراع رسول الله صلى الله عليه وآله وإملائه(2) من فلق فيه وخط علي بيمينه، فيها كل حلال وحرام وكل شئ يحتاج الناس إليه حتى الارش في الخدش وضرب بيده إلي فقال: تأذن لي(3) يا أبا محمد؟ قال: قلت: جعلت فداك إنما أنا لك فاصنع ما شئت، قال: فغمزني بيده وقال: حتى أرش هذا - كأنه مغضب - قال: قلت: هذا والله العلم(4) قال إنه لعلم وليس بذاك.

    ثم سكت ساعة، ثم قال: وإن عندنا الجفر وما يدريهم ما الجفر؟ قال قلت: وما الجفر؟ قال: وعاء من أدم فيه علم النبيين والوصيين، وعلم العلماء الذين مضوا من بني إسرائيل، قال قلت: إن هذا هو العلم، قال: إنه لعلم وليس بذاك.

    ثم سكت ساعة ثم قال: وإن عندنا لمصحف فاطمة عليها السلام وما يدريهم ما مصحف فاطمة عليها السلام؟ قال: قلت: وما مصحف فاطمة عليها السلام؟ قال: مصحف فيه مثل قرآنكم هذا ثلاث مرات، والله ما فيه من قرآنكم حرف واحد، قال: قلت: هذا والله العلم قال: إنه لعلم وما هو بذاك.

    http://www.alseraj.net/maktaba/kotob/hadith/kafi1/html/ara/books/al-kafi-1/104.html‏


    وهنا الوحي ينزل على أئمتهم صباحا ومساءا :

    عند أبي عبد الله فقال له: جعلت (1) فداك، أيفرض الله طاعة عبد على العباد ويحجب عنه خبر السماء؟ فقال له أبوعبدالله - الإمام- لا، الله أكرم وأرحم وأرأف بعباده، من أن يفرض طاعة عبد على العباد ثم يحجب عنه خبر السماء صباحا ومساء[ الكافي] .

    عروس البحر D (اسأل الله العون)العلاقات الإنسانية-الأديان والمعتقدات-الإسلام


    أكثر...
     

مشاركة هذه الصفحة