صور الدمار الذي لحق بمصنع في مدينت نيتفوت الصهيونية جراء قصف المقاومة لهذه البلدة جنوب تل الربيع

الموضوع في 'الأخبار المحلية والعالمية و الاتصالات وتقنية المعل' بواسطة SECURITY, بتاريخ ‏12 نوفمبر 2012.

  1. SECURITY

    SECURITY Support

    x
    صور, صواريخ, المقاومة, المجاهدين, علي البلدات, الأسرائيلية, الصهيونية, مصنع , نتيفوت,
    قصف, بلدة, مدينة, بصواريخ ,الجراد,صواريخ,صاروخ,جراد,قراد,المستوطنات

    الدمار, الذي لحق, بمصنع,مدينت نيتفوت ,الصهيونيه, جراء, قصف, المقاومه, لهذه, البلدة, جنوب, تل الربيع,تل ابيب


    بحمد الله وتوفيقه

    تمكنت المقاومة الفلسطينية من قصف بلدة نيتوف بأحد الصواريخ المتطورة

    مما أسفر عن تعطل الكهرباء عن المدينة واصابة أكثر من 25 صهيوني بالهلع

    تابع الصور

    [​IMG]



    [​IMG]



    [​IMG]



    [​IMG]



    [​IMG]



    [​IMG]

    .​

    اللهم زلزل الارض من تحت أقدام يهود

     
  2. SECURITY

    SECURITY Support

    رد: صور الدمار الذي لحق بمصنع في مدينت نيتفوت الصهيونية جراء قصف المقاومة لهذه البلدة جنوب تل الربيع


    القناة العاشرة العبرية: الجيش "الاسرائيلي" إذا ما قرر القيام بعملية عسكرية واسعة على قطاع غزة ، فإنه يدرك في الوقت ذاته أن المقاومة في غزة تطورت بشكل كبير من ناحية طرق استخدام الصواريخ ومداها، وانه يوجد صواريخ لدى المقاومة يصل مداها لـ70 كلم و هذا يعني وسط تل ابيب.
     
  3. SECURITY

    SECURITY Support

    رد: صور الدمار الذي لحق بمصنع في مدينت نيتفوت الصهيونية جراء قصف المقاومة لهذه البلدة جنوب تل الربيع

    نتنياهو يهدد برد "قاس وموجع" على صواريخ غزة

    الإثنين, 12 نوفمبر, 2012, 20:44 بتوقيت القدس



    [​IMG]

    رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو



    القدس المحتلة- صفا هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الاثنين بالرد على إطلاق الصواريخ من قطاع غزة بشكل "قاس وموجع"، مضيفًا أن "إسرائيل لن تبقى مكتوفة الأيدي".

    وقال نتنياهو خلال لقاء عقده مع عدد من السفراء الأجانب المعتمدين في مدينة عسقلان المحتلة عصر الاثنين: إنه "لا يمكن لأي حكومة من حكومات بلادكم أن تقبل بوضع خطير مثل هذا الذي يجرى قرب الحدود مع غزة".

    ودعا دول العالم للإدراك بأن "لإسرائيل الحق والواجب في أن تدافع عن مواطنيها"، مشددا على أننا لن نجلس "مكتوفي الأيدي في مواجهة الهجمات المتكررة والتي تستهدف مواطنينا من القطاع".

    وادعى نتنياهو أن "نحو مليون إسرائيلي يعيشون في أوضاع تفرض عليهم أن يجد كل واحد منهم خلال وقت قصير جدًا يتراوح بين 15- 30 ثانية فقط للبحث عن ملجأ ليحمي نفسه من الهجمات الصاروخية القادمة من غزة".

    وفي تلميح إلى قصف أماكن سكنية، زعم نتنياهو أن مطلقي الصواريخ في قطاع غزة يختبئون بين السكان المدنيين.

    واتهم نتانياهو في حديثه مع السفراء الأجانب مطلقي هذه الصواريخ "بأنهم ارهابيون يختبئون بين السكان المدنيين وهو الأمر الذي يشكل جريمة حرب كبيرة " وفق قوله.

    وشدد على "أنه لا يمكن السكوت أمام وضع كهذا كما أن أي دولة أيا كانت في العالم سوف لن تقبل بما يجرى، ولأنا كرئيس للوزراء في إسرائيل لن اقبل باستمرار وضع مثل هذا وسوف نعمل من أجل وقف ما يجرى".

    ويعتقد أن هذا الاجتماع الذي دعا إليه نتنياهو يأتي في إطار التحضيرات الإسرائيلية التي تحدثت عنها صحيفة "معاريف" العبرية لتهيئة الرأي العام لعملية عسكرية ضد غزة.
     

مشاركة هذه الصفحة