2riadh

Excellent
إنضم
22 يناير 2018
المشاركات
143
الإعجابات
10
النقاط
18
#1

تفسير الشجرة الملعونة التي ذكرت في القران الكريم

جاء في معنى الشَّجرة الملعونة : شجرة الزقّوم ، أي : الملعون آكلها ،
وقيل : هي التي كرهها ولعنها مَنْ ذاقها
ولا اعلم كيف الناس تاخذ بهكذا تفسير اين عقولهم فشجرة الزقوم اصلا هي موجوده في نار جهنم
وما فائدة ان يكون فيها الانسان ملعون ان اكل منها او لم ياكل
وهو في نار جهنم ما وجه
الربط في هذا الكلام و المعنى يصح في الحياة الدنيا وليس في نار جهنم فالامر سيان في نار جهنم
ان اكل منها او لم ياكل فهو يعذب فما وجه اللعنه ولكن في الحياة الدنيا
الفارق كبير ان اكل منها فيكون ملعون لان فيها تحذير
ولكي تعرفوا حقيقة تلك الشجرة الملعونه لا بد لكم من الاخذ
بسياق ومدلول الاية لغويا لتعرفوا تفسير الشجرة الملعونه بقوله تعالى

{ وَإِذْ قُلْنَا لَكَ إِنَّ رَبَّكَ أَحَاطَ بِالنَّاسِ وَمَا جَعَلْنَا الرُّؤْيَا الَّتِي أَرَيْنَاكَ إِلَّا فِتْنَةً لِلنَّاسِ وَالشَّجَرَةَ الْمَلْعُونَةَ
فِي الْقُرْآنِ وَنُخَوِّفُهُمْ فَمَا يَزِيدُهُمْ إِلَّا طُغْيَانًا كَبِيرًا

فلو كملنا الاية لما بعدها تتضح حقيقة اخرى ففي قوله تعالى
وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ قَالَ أَأَسْجُدُ لِمَنْ خَلَقْتَ طِينًا قَالَ أَرَأَيْتَكَ هَذَا الَّذِي

كَرَّمْتَ عَلَيَّ لَئِنْ أَخَّرْتَنِ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَأَحْتَنِكَنَّ ذُرِّيَّتَهُ إِلَّا قَلِيلًا قَالَ اذْهَبْ
فَمَنْ تَبِعَكَ مِنْهُمْ فَإِنَّ جَهَنَّمَ جَزَاؤُكُمْ جَزَاءً مَوْفُورًا }

(سورة الإسراء 60 - 63)
اسراء الرسول الخاتم وراى من ايات ربه الكبرى في
عروجه للسماء السابعه عند سدرة المنتهي

( وهي فتنة للناس فمنهم من صدق ومنهم من كذب بهذا الامر)
وعن يمينها جنة الماوى وفيها الشجرة التي اكل منها ادم وحواء ولعنتها انها اخرجتهم من تلك الجنة
ليهبطوا الى الارض من بعدها فهي شجرة ملعونه والله سبحانه حذرهما منها بقوله

{ وَلَا تَقْرَبَا هَذِهِ الشَّجَرَةَ فَتَكُونَا مِنَ الظَّالِمِينَ }
(سورة الأَعراف 19)
والدليل على ان هذه هي الشجرة المقصوده نكمل قراة الاية عنده قوله وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا
لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ الخ من الاية فهذه الاحداث وتسلسلها تشير الى واقعة الاكل من الشجرة
عند جنة الماوى وما حصل فيها من خروج ابوينا ادم وحواء عليهما السلام منها بفعل اكلهم من
تلكم الشجرة و تفسيرها على هذه الشاكله لغويا وفق الدلائل التي اشرت اليها
فيكون معنى الشَّجرة الملعونة هي الشجرة التي اكل منها ادم وحواء أي : الملعون آكلها ،
وقيل : هي التي كرهها ولعنها مَنْ ذاقها
وبتحذير من الله سبحانه

وَلَا تَقْرَبَا هَذِهِ الشَّجَرَةَ فَتَكُونَا مِنَ الظَّالِمِينَ
والحمد لله رب العالمين
المصدر بقلمي
المراجع : لمسات بيانية في القران الكريم د فاضل السامرائي

 

2riadh

Excellent
إنضم
22 يناير 2018
المشاركات
143
الإعجابات
10
النقاط
18
#2

معلومه مهمه

ابليس يعرف ان من ياكل من هذه الشجرة سوف يذهب عنهم لباسهما فكان جل اهتمامه بان ياكل ادم وحواء

منها اما الملائكه فكانوا يعرفوا ايضا فكان توجههم ما الحكمه في من ياكل

منها وييخطىء وسفك الدماء والاية التي تبين لعنة هذه الشجرة والتي فسرت بالخطا من قبل الرواة الاغبياء

{ وَإِذْ قُلْنَا لَكَ إِنَّ رَبَّكَ أَحَاطَ بِالنَّاسِ وَمَا جَعَلْنَا الرُّؤْيَا الَّتِي أَرَيْنَاكَ إِلَّا فِتْنَةً لِلنَّاسِ وَالشَّجَرَةَ الْمَلْعُونَةَ

فِي الْقُرْآنِ وَنُخَوِّفُهُمْ فَمَا يَزِيدُهُمْ إِلَّا طُغْيَانًا كَبِيرًا وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ

فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ قَالَ أَأَسْجُدُ لِمَنْ خَلَقْتَ طِينًا قَالَ أَرَأَيْتَكَ هَذَا الَّذِي كَرَّمْتَ عَلَيَّ لَئِنْ أَخَّرْتَنِ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ

لَأَحْتَنِكَنَّ ذُرِّيَّتَهُ إِلَّا قَلِيلًا قَالَ اذْهَبْ فَمَنْ تَبِعَكَ مِنْهُمْ فَإِنَّ جَهَنَّمَ جَزَاؤُكُمْ جَزَاءً مَوْفُورًا

وَاسْتَفْزِزْ مَنِ اسْتَطَعْتَ مِنْهُمْ بِصَوْتِكَ وَأَجْلِبْ عَلَيْهِمْ بِخَيْلِكَ
وَرَجِلِكَ وَشَارِكْهُمْ فِي الْأَمْوَالِ وَالْأَوْلَادِ وَعِدْهُمْ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ

إِلَّا غُرُورًا إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ وَكَفَى بِرَبِّكَ وَكِيلًا } (سورة الإسراء 60 - 65)

من سياق الاية الشجرة التي ذكرت ليست في جهنم بل لغويا ومن خلال السياق التي جاءت فيه الاية في

الفترة التي كان فيها بدا حياة ادم وحواء عند جنة الماوى في السماء السابعه

ويعلم بها الملائكه وابليس وهذا هو سبب سؤال الملائكه بقولهم اتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء

ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك ويعلموا انه سياكل من الشجرة وهبوطه

ايضا لان الله قال اني { وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً } (سورة البقرة 30) وادم في السماء

السابعه جنته فكل هذه الامور ادركت الحال الملائكه وسالت الله سبحانه

لانها لا تعلم وجه الخير لحين ما انبئهم ادم بامر الله باسماء الصفوة الخير من اولو االعزم وهم نوح ابراهيم موسى عيسى محمد

(انبؤني باسماء هؤلاء ان كنتم صادقين)

وكلامي كيف تعرفوا الصح لان الايات تتوافق مع ما ذكرته اما لو قلنا الشجرة الملعونة في نار جهنم
فلا تتوافق الايات يعني تفسيرها يكون مغلوط
 

2riadh

Excellent
إنضم
22 يناير 2018
المشاركات
143
الإعجابات
10
النقاط
18
#3

اين الله سبحانه وهو العالم بكل شىء اسئلوا انفسكم لماذا وضع الله الحجاب وهذه اشارة الى مكان
وجوده ولكنه غير محدد وهو ليس كمثله شىء وخلق الله بعدها عالمين عالم الخلق الارض والسموات السبع
وعالم الامر الجنة والنار والعرش ----والماء (الحجاب) ومتى ما
وصلت البشرية الى العلوم الفائقة نعرف ان الاله ليس له حدود
ولكن نلمس وجوده من خلال افعاله واعماله التي تعرض علينا ومن ضمنها الحجاب وكيفية وصول الرسول الخاتم الى المقام المحمود
والاخذ بطاقة الماء الذي تحت العرش حتى يتحمل ضياء الله وليس نوره ثم يرفع بعدها الحجاب
 

أعلى