2riadh

Excellent

سؤال\ لماذا يحدث الخسوف والقمر بدرا \الجواب

الاجابة بسيطه لا يحدث اقلاب الشمس الا ان يكون القمر بدرا والاية { وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ حُسْبَانًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ } (سورة الأَنعام 96 اي ان الاية لا تقتصر على حساب الشهر القمري بالنسبة للقمر ولا فقط السنة الشمسية للحساب على دوران الشمس بل حساب اخر لم ينتبه له احد اي وجعل الشمس والقمر يجريان في أفلاكهما بحسابان الشمس تجري لمستقر لها { وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ } (سورة يس 38) اي تجري في مدارها مرتين ولا يحدث الاقلاب للشمس الا عندما يكون القمر بدرا امر قدره الله على هذا الحال لنرى حقائق الكسوف والخسوف فإن القمر يتوسط بين الأرض والشمس ولو كان القمر يدور في نفس مستوى دوران الأرض حول الشمس لكان الخسوف والكسوف يحدثان كل شهر، ولكن لأن مستوى دوران القمر حول الشمس يميل بزاوية مقدارها خمس درجات تقريباً. لذلك السبب لا يحدث الكسوف أو الخسوف إلا عندما تمر الشمس (بسبب دوران الأرض حول الشمس) في نقطة التقاء المستويين أو ما تسميان بالعقدتين. وتمر الشمس مرتين كل سنة فيهما. لذلك تحدث تلك الظاهرة بمعدل مرتين كل سنةاي اقلاب الشمس ولماذا يحدث الاقلاب حتى لاتخرج الشمس عن مسار ها عن العرش ومن بعده الحجاب اي الماء الذي عليه العرش ومن بعده ضياء الله سبحانه وليس نوره فوضع الحجاب لحماية الكون بما فيها الشمس من الاحتراق وقصة موسى لرؤية الله وانصهار الجبل خير دليل على ذلك لذا حركة الشمس باستواء مع العرش اي تعامد مع الحجاب حتى لا يحترق الكون من ضياء الله سبحانه ولهذا فاننا في الاخرة اي الجنة (المقام الامين- الوسيلة )وشفاعة النبي(الفضيلة) نرى نور الله فقط واشرقت الارض بنور ربها لفترة ثم يرفع الله الحجاب بدخول الرسول الخاتم (المقام المحمود) وهذا الامر يتم باستخدام علم اكبر من نظرية نيوتن المطلقه والتي تقابلها في الجنة بعرض وطول لا نهائي لا يذكر الطول لعدم وجود قيمة وانشتاين في النظرية النسبية في الارض والسموات السبع لاخذ طاقة الماء الذي على العرش والذي يتحمل ضياء الله ليدخل الرسول الخاتم بسلام الى الحجاب ويجلس عن يمين العرش بعد تزوده بتلك الطاقة التي سوف ينقلها لاهل الجنة ليرفع الحجاب
كما ذكرت انفا ونرى الله بضياءه
 

المواضيع المشابهة

2riadh

Excellent

معلومه مهمه
قال تعالى
{ يَا بَنِي آدَمَ لَا يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُمْ مِنَ الْجَنَّةِ يَنْزِعُ
عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآتِهِمَا } (سورة الأَعراف 27)
لماذا ابليس يريد ان ينزع عنهم لباسهما لان ابليس يعرف حال هذه الشجرة
وما سوف تؤدي به الامور من ياكل منها
لانه كان مع الملائكه في السماء السابعه التي عندها جنة الماوى
 

2riadh

Excellent

معلومه مهمه عن سجود الشمس تحت العرش
الخلل في تفسير الرواة وليس حديث الرسول فلم يفهم معنى قول الرسول لغويا
هنالك نقاط في الكون تحتوي على مركز جذب عالى جدا وقوة الجذب تكون باستواء مع العرش ولا تخرج منه لان ما بعد العرش الماء اي الحجاب وما بعد الحجاب ضياء الله سبحانه فالاستواء السموات والارض ضروري لحماية الكون من الاحتراق لكي لا يحدث ما حدث وانصهر الجبل لطلب موسى لرؤية الله سبحانه وخضوع الشمس لهذا القانون وما بينه الرسول من سجود الشمس للعرش وكما قلنا انه لغويا ليس السجود كالصلاة بل السجود هنا انقيادها وخضوعها لهذا القانون وهذا ما فهمه الصحابة لغويا مثال سجدة السفن للرياح فهمت العرب هنا انقياد السفن لحركة الرياح وقوانينها فشبهوا هذا الامر بالسجود السفن للرياح نحن نفهمها بانه سجود صلاة اذن الخلل فينا اننا لم نفسر حديث الرسول لغويا بل اعتمدنا على
تفسير الرواة والرسول والصحابه تاركيا تفسيرها للمستقبل لتوضيحها علميا ولغويا والربط ما بينهما لفهم اوسع لهذا القانون
واضافه لماذكر فالشمس تجري لمستقر لها وتدور معها الكواكب وتصل لنقطةثم ترجع بعد الاقلاب الى الجهة المعاكسة وتستمر الى ان تصل لنقطة ويحدث الاقلاب وترجع الى نفس المكان الذي اتت منه ويحدث في اقلاب الشمس الخسوف والكسوف وسبب جريها على هذا المستقر حتى لا تخرج عن استوائها مع العرش لان الشمس منذ خلقت منذ الالاف السنين تسير فلولا هذا الرجوع بين نقطتين حددها الله لها المستقر لخرجت عن ابعاد الحجاب الذي وضعه الله سبحانه ولتعرضت الشمس لضياء الله والاحترقت وتحترق معها المجموعه الشمسية هذا هو التفسير العلمي الذي يجب ان نبينه للعالم
 

أعلى