[ صـقـور الإبـدآع ]

.:: Administration ::.

ص


صور رهام حكمي الفتاة التي نقل لها دم مصاب بالإيدز في جازان , صور الفتاة المصابة بالايدز نتيجة خطأ طبي في مستشفي جازان



صور منزل الفتاة المصابة بالايدز ,صور عائلة رهام ,صور منزل رهام التي نقل لها دم مصاب بالايدز

قصة رهام الفتاة الصغيرة المصابة بالايدز في جازان التي نقل لها بالخطأ دم مصاب بالايدز في مسشتفي جازان العام


سبب إهمال طاقم طبي بمستشفى جازان العام في نقل دم ملوث بالإيدز لطفلة، 12 عاماً، "رهام حكمي"، والتي تسكن بقرية مزهرة في منطقة جازان.

"سبق" قامت بجولة للقرية وزارت منزل عائلتها التي تقطن وسط أزقة ضيقة في منزل شعبي مكون من غرفتين بين سبعة إخوة جميعهم مصابون بالأنيميا المنجلية، وترتيبها الثاني بين إخوتها، ويعمل والدها حارساً لمدرسة البنات، كما تعمل والدتها "فرّاشة" في نفس المدرسة.

"سبق" التقت أحد أقاربها، الذي قال:"منذ أربعة أيام غيّرت دمها كالمعتاد بمستشفى جازان العام، ومن ثم عادت للمنزل، ولا يوجد عليها أي تأثير، فيما بدأت خلال الأربعة أيام التالية تتأثر ويظهر عليها التعب الشديد، ونظراً لظروف والدها الصعبة والحرجة لم يتمكن من نقلها للمستشفى".

أما عم الطفلة صديق حكمي فقال لـ "سبق" والحزن الشديد على ملامحه: "وصلني النبأ المحزن ظهر اليوم، ولم أصدقه أو أستوعبه لهذه اللحظة، فمنذ دقائق عادت والدتي من زيارة الطفلة في مستشفى الملك فهد المركزي، والتي أكدت تدهور حالتها النفسية"، مبيناً أن الطفلة تعاني منذ أن أبلغت بإصابتها بالمرض.

وطالب صديق الجهات المعنية بالتدخل الفوري والعاجل، وإيقاف المتسببين عن العمل، وتحويلهم للتحقيق، ومن ثم المحاكمة، مبيناً أنه لن يسكت ووالدها عن مطالبهم عن طريق الجهات القضائية.

أما "محمد صغير حكمي"، جار الطفلة، فقال: "خرجت من منزلي في الساعة 2 فجراً، وتفاجأت بوجود سيارة إسعاف وطاقم طبي متكامل، يظهر على ملامحهم القلق والخوف، وعند سؤالي للطاقم الطبي عن وجودهم في هذه الساعة، أكدوا أنهم طب منزلي يزورون عدداً من الحالات في القرية، وعند إلحاحي بالسؤال عليهم رد أحدهم قائلاً: هناك طفلة كانت منومة لدينا، ووالدها أخرجها من المستشفى على مسؤوليته الشخصية، ووجدنا أن هناك فحوصات تخصها لابد أن تستكملها على وجه السرعة".

وبين الحكمي أن "الطفلة خرجت من منزلها تمشي على قدميها، ولا يظهر عليها أي تأثر بالمرض، وإنما كانت متخوفة، وكان يرافقها خالها؛ لوجود والدها في عمله حيث يعمل حارساً لمدرسة القرية، وعند ملاحقتي للإسعاف تأكدت من تحويلها لمستشفى الملك فهد المركزي".

وأضاف الجار: "راودني الشك بأمر الطفلة، فأجريت الكثير من الاتصالات على معارفي بمستشفى الملك فهد المركزي، والذين أكدوا وجود استنفار كامل في المستشفى منذ الساعة الواحدة صباحاً بوجود كبار الأطباء والمسؤولين بصحة جازان، على رأسهم مدير عام الشؤون الصحية الدكتور حمد الأكشم".

وبين الحكمي أن أحد معارفه بمستشفى الملك فهد المركزي بين له قائلاً إن "هناك خطأ طبياً فظيعاً جداً، وهو نقل دم ملوث بمرض الإيدز".

وعلمت "سبق" أن أمير المنطقة، الأمير محمد بن ناصر، بحث القضية مع مدير عام الشؤون الصحية في اجتماع عاجل بمكتبه ظهر اليوم، ووجه بالتحقيق في القضية بشكل عاجل وسريع، وموافاته بكافة التفاصيل في حينها.

كما علمت "سبق" أن هناك لجنة وزارية شكلت من كبار المسؤولين بوزارة الصحة تصل يوم غد الخميس؛ للتحقيق العاجل والسريع في قضية الطفلة، ومحاسبة المتسببين.


ا
 

التعديل الأخير بواسطة المشرف:

المواضيع المتشابهة

ز

زينب محمد ناجي هاشم حلبي

Guest

اللهم اشفي كل مريض ويرحم كل لموتنا...
لولا لعلوم ماكنت بحثت عن الأيدز
 

أعلى