إخوان سوريا: لا نعرف السر وراء الهجوم علينا

الموضوع في 'أخر أخبار سوريا' بواسطة سوريا اليوم, بتاريخ ‏3 ابريل 2013.

  1. سوريا اليوم

    سوريا اليوم مراسل صقور الأبداع من سوريا

    x
    &#00أكد المراقب العام لإخوان سوريا رياض الشقفة أنه لا يعرف السر وراء ما وصفه “بموسم الهجوم” على إخوان سوريا وأشار إلى أن الاتهامات التي كيلت لجماعته مؤخرا “تافهة ولا قيمة لها”، معربا عن اعتقاده أن تجارب الإسلاميين المتقلدين للسلطة في بعض الدول العربية ربما كان لها تأثير في هذا الصدد.

    واعتبر الشقفة الهجوم على إخوان سوريا وكيل الاتهامات لها “نوع من الهجوم الهادف لإضعاف الثورة السورية عبر تمزيق المعارضة”، مشددًا على أن “الشعب السوري يدرك جيدًا من هم الإخوان وماذا قدموا للثورة السورية “.

    ونفى الشقفة صدور أي بيانات صحفية من قبل القيادة المشتركة للجيش الحر تهاجم الإخوان وتكيل لهم الاتهامات، وأكد أن “كاتب تلك البيانات التي حملت رسائل هجومية علي إخوان سورية فهد المصري مجرد شخص مدعي ولا يمثل الجيش الحر ولا قياداته، وذلك طبقا لتأكيد المسئول الإعلامي للجيش الحر”.

    وقال: “من يهاجموننا ليسوا من الشخصيات الثورية أو من قيادات المعارضة صاحبة الوزن الحقيقي على الأرض.. تلك الشخصيات تحاول من خلال الهجوم علينا أن تكون شخصيات مهمة ونافذة.. ولكننا نقول لهم القوة تكتسب من الثقل على الأرض بسوريا وبين صفوف الثوار لا عبر التحدث بوسائل الإعلام”.

    ونفى الشقفة أن يكون للإخوان أي دور في اختيار أو دعم غسان هيتو لتولي رئاسة أول حكومة للمعارضة السورية، وكذلك نفى أن يكون لهم أي دور في تقدم رئيس الائتلاف السوري المعارض معاذ الخطيب باستقالته.

    وأوضح: “لم نرشح هيتو ولسنا سببا في استقالة الخطيب، والحديث حول ذلك لا أساس له من الصحة، وبالمثل الحديث عن سيطرتنا على كل من المجلس الوطني ثم الائتلاف الوطني لا أساس له من الصحة، فتمثيل الإخوان في كل منهما يقل عن عشرة في المئة”.

    وتابع: “ففي عملية اختيار هيتو داخل الائتلاف لم يمثل الإخوان سوى عبر ستة شخصيات، بينما حصل الرجل على 35 صوتا، فلماذا إذن يحسب علينا اختياره في هذا الموقع”.

    وأردف: “إذا كانوا يقصدون بسيطرة ممثلي الإخوان على قلة عددهم على مقدرات كل من المجلس الوطني والائتلاف وأن ممثلينا لديهم القدرة على التحاور والتفكير وطرح المشاريع والرؤى، فتلك ميزة إيجابية ، ماذا سنفعل معها إذا تضايق منها خصومنا؟”. وأضاف :”نحن نؤكد أننا توافقيون مع الجميع ونقبل أساليب وأفكار الجميع بكل احترام وتقدير
     

مشاركة هذه الصفحة