الدكتورة هدى

.:: إدارية الأقـسـام العامـة ::.


السلام عليكم

احبتي متابعينا بمنتديات صقور الابداع اليوم سوف نقدم لكم موضوع جديد وهو عن أسباب آلام العضلات , أسباب آلام العضلات والاعصاب ألم العضلات الروماتزمي ألم العضلات العصبي أسباب آلام الجسم كله علاج ألم العضلات في المنزل الفرق بين ألم الأعصاب وآلام

آلام العضلات
من المشاكل الصحية التي تعاني منها بشكل عام ، ومن الجدير بالذكر أن الألم قد يقتصر على عضلة واحدة ، أي أنه موضعي ، وقد يكون منتشرًا ، أي أنه يصيب أكثر من عضلة في الجسم. بالجسم في نفس الوقت ، وأن آلام العضلات قد تكون بسيطة ومتوسطة. في شدتها ، وقد تكون شديدة للغاية في بعض الأحيان وحالات أخرى ، وقد يكون الشعور بألم العضلات مصحوبًا بأعراض أخرى ، ومن أمثلة هذه الأعراض: احمرار وتورم العضلات المصابة ، والشعور بعدم الراحة عند لمسه ، بالإضافة إلى احتمال ارتفاع درجة حرارة الجسم للمصاب ، وهذا الموضوع سوف تتحدث عن أسباب آلام العضلات

%8A%D8%A9%20%D8%B9%D9%84%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A7_0.jpg

أسباب آلام العضلات

هناك العديد من أسباب آلام العضلات ، وقد يكون من الصعب نوعًا ما الحد منها ، وتتراوح من الحالات الطفيفة إلى الشديدة ، وكذلك بعض الحالات التي تحدث لفترة قصيرة ، وبعضها مزمن ، وما يلي: اذكر الأسباب الأكثر شيوعًا لألم العضلات:

النشاط البدني المفرط: تؤدي ممارسة الرياضة أو ممارسة الرياضة بشكل مفرط إلى تصلب العضلات والشعور بالألم فيها ، خاصة إذا كان الشخص يمارس نوعًا جديدًا من الرياضة التي لم يمارسها من قبل ، أو إذا كان يمارسها لفترة أطول أو أكثر كثافة مما هو عليه. اعتاد ، أو أن الشخص ليس نشيطًا بطبيعته. تمرن دفعة واحدة.
قلة النوم: قلة النوم بشكل واضح وسلبي تؤثر على حياة الإنسان ، حيث أن عدم النوم لساعات كافية يمنع الجسم من استعادة صحته كل صباح ، بالإضافة إلى آلام عضلات الجسم ، والمسألة لا تقتصر على عدد ساعات من النوم. يعتبر النوم أيضًا ، حيث يجب أن يكون النوم لساعات وجودة كافية.
الالتواءات والتوتر العضلي: قد يكون تعريض العضلة للإصابة ضمانًا للتوتر أو الالتواء ، وهذا يؤدي إلى الشعور بالألم مع قليل من الوقت ، وبالتالي فإن الالتواءات والإجهاد من أكثر أسباب آلام العضلات شيوعًا.
الأمراض والمشاكل الصحية: هناك العديد من الأمراض والمشاكل الصحية التي قد تؤدي إلى الشعور بألم في العضلات ، ومن أكثر هذه الأمراض التي تسبب آلام العضلات: فقر الدم والتهاب المفاصل والعرج وهي حالة تعرف باسم التهاب العضلات والجلد والأنفلونزا ، الذئبة ، مرض لايم ، والالتهاب الرئوي. التصلب المتعدد ، كريات الدم البيضاء المعدية ، وغيرها.
التجفاف: ينصح بشرب ما يقرب من ستة إلى ثمانية أكواب من الماء كل يوم ، مع الحرص على زيادة كمية الماء المتناولة في حالة أن الشخص يمارس الرياضة أو يتعرض لطقس حار أو لأي سبب آخر يؤدي إلى التعرق. حيث أن الجفاف يثبط قدرة الجسم على أداء مهامه بالوجه المطلوب ويعطل عمليات التنفس والهضم ويسبب ألماً بالعضلات.
نقص العناصر الغذائية: يمكن أن يؤدي نقص بعض العناصر الغذائية إلى زيادة فرصة المعاناة من آلام العضلات ، بما في ذلك فيتامين د والكالسيوم.

علاج آلام العضلات

يتم علاج معظم حالات آلام العضلات باستخدام طرق العلاج المنزلية ، خاصة تلك الناتجة عن ممارسة الرياضة أو التعرض للإصابات. من بين الخيارات العلاجية المنزلية لألم العضلات ما يلي:

توقف عن ممارسة الرياضة التي تسبب الجرح أو الإصابة ، وتأكد من الحصول على قسط كافٍ من الراحة.
وضع الثلج لمدة 15 إلى 30 دقيقة ثلاث مرات يوميًا على العضلة التي يشعر فيها المصاب بالألم.
لف العضلة المصابة أو المؤلمة بضمادة مناسبة تضغط عليها خاصة إذا كانت منتفخة.
رفع القدم في حال كانت عضلات القدم أو الساق هي التي يشعر فيها المصاب بالألم ، ورفع القدم بشكل واضح يساعد في تقليل الالتهاب.
تناول مسكنات الآلام المتاحة دون وصفة طبية لتوزيعها.

الحالات التي تتطلب زيارة الطبيب

قد لا يكون علاج آلام العضلات سهلاً في معظم الحالات ، حيث لا تكفي العلاجات المنزلية للسيطرة على الألم ، ومن ناحية أخرى قد تكون هناك علامات تدل على أن آلام العضلات ناتجة عن مشكلة خطيرة ، لذلك ينصح بزيارة طبيب في الحالات التالية:

لا يزول الألم بعد عدة أيام من استخدام العلاجات المنزلية.
الشعور بألم شديد في العضلات بدون سبب أساسي واضح.
ظهور طفح جلدي مع الشعور بألم في العضلات.
ارتفاع درجة حرارة المريض.
الشعور بألم عضلي بعد تغيير الدواء الذي تناوله المريض.
الشعور بألم في العضلات بعد لدغة القراد.
احمرار وانتفاخ العضلة التي تشعر بالألم.

الحالات التي تتطلب اللجوء الطارئ

يمكن أن يكون ألم العضلات خطيرًا جدًا أو يشير إلى مشكلة صحية تهدد الحياة ، وبالتالي يجب زيارة أقرب مستشفى في ذلك الوقت. من بين الحالات التي تتطلب مراجعة طارئة ما يلي: [3]

صعوبة في البلع.
يحدث تصلب في منطقة الرقبة.
تواجه صعوبة في التنفس.
عدم القدرة على تحريك العضلة التي يشعر فيها المريض بالألم.
الشعور بضعف في العضلة التي يعاني منها المصاب

ارتفاع درجة حرارة المصاب بشكل شديد أو معاناته من القيء.
حدوث نقص في حجم البول الذي يطرحه الجسم أو احتباس السوائل في الجسم عامة، وخاصة إذا كانت هذه العلامات فجائية الحدوث، فقد تدل على وجود مشكة خطيرة.


وفي النهاية نتمنى أن تكون المعلومات التي قدمناها مفيدة لك , ويسعدنا أن تشاركنا برأيك عبر التعليقات .
 


المواضيع المشابهة

أعلى