النظام يعفي المدراء المشكوك بتعاطفهم مع الثورة قبل إنشقاقهم

الموضوع في 'أخر أخبار سوريا' بواسطة سوريا اليوم, بتاريخ ‏5 ابريل 2013.

  1. سوريا اليوم

    سوريا اليوم مراسل صقور الأبداع من سوريا

    x
    مراسل المحليات : كلنا شركاء [​IMG]

    مع بداية الإنشقاق بعض العاملين في دوائر ومؤسسات الدولة حاول النظام السوري تركيز المراقبة والمتابعة على المدراء والمسؤولين، وخصوصاً أبناء المناطق الساخنة كما يسميها بينما هي في حقيقة الأمر أبناء المناطق ذات الأغلبية السنية.

    قام الوزراء والمحافظون بجملة تغييرات كبيرة طالت العديد من المدراء، ولسد النقص الحاصل قاموا بتكليف المدراء الموالين لهم بإدارة أكثر من مديرية، وهذا ملاحظ جداً في الوزارات حالياً.

    هذا المنهج المتبع مازال مستمراً ولكن بشكل جماعي، فاليوم&#00 أصدر وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك قدري جميل قرارات إدارية قضت بتغيير عدد من مديري الإدارة المركزية في الوزارة، وتكليف عوضاً عنهم لتسيير الأمور.

    وطالت التغييرات المحدثة &#00&#00مدير الشؤون الفنية والجودة والمخابر محمد الحلاق، وتم تكليف معاون المدير منى زكار تسيير أمور المديرية، كما تم تكليف معاون مدير الشؤون القانونية أحمد قاسمو مهام وأعمال مدير مديرية الشركات بدلاً من بشير هزاع من أهالي مدينة دير العصافير الثائرة.

    كما تم إنهاء تكليف فريد خضور مهام وأعمال مديرية المواد، ليتم تكليف فائز عيسى عوضاً عنه، إضافة إلى تكليف معاون مدير مديرية التعاون الاستهلاكي جميلة عبسي تسيير أمور المديرية ذاتها بدلاً من موسى السعدي.
     

مشاركة هذه الصفحة