خطيب جمعة الصدر يدعو إلى عدم ارتداء ?الشورتات ? من قبل الشباب ويطالب بمنع لقاء الطلبة والطالبات

الموضوع في 'أخر أخبار العراق' بواسطة العراق اليوم, بتاريخ ‏5 ابريل 2013.

  1. العراق اليوم

    العراق اليوم مراسل صقور الأبداع من العراق

    x
    دعا إمام وخطيب جمعة الصدر، اليوم الجمعة، المواطنين الى عدم الاعتداء الى الكوادر الطبية خلال تأدية عملهم، كما دعا الشباب إلى “عدم ارتداء الشورتات القصيرة”، واكد أنه “تمس” الحياء والآداب العامة في المجتمع العراقي، في حين طالب بتنظيم خروج الطلبة والطالبات من المدارس المزدوجة “بما يمنع لقاءهم”.
    [​IMG]
    وقال خطيب جمعة مدينة الصدر، ناصر الساعدي خلال خطبة صلاة الجمعة إن “على المواطنين عدم الاعتداء على الكوادر الطبية خلال تأدية عملهم والعمل على احترامهم وتقديم المساعدة لهم”، متسائلا ” من سيعالج افراد اسرتك بعد الان اذا استمرت هذه الاعتداءات”.

    ودعا الساعدي “الشباب الى عدم ارتداء الشورتات القصيرة كونها تمس الحياء والآداب العامة في المجتمع العراقي”، مبينا أن ” من المعيب ارتداء هذه الشورتات في الشوارع العامة أمام النساء”.

    كما دعا خطيب جمعة الصدر “مدراء المدارس الى تنظيم خروج الطلبة والطالبات من المدارس المزدوجة بما يمنع لقاءهم”، محذرا من أن ” لخروج والدخول بوقت واحد للطلبة والطالبات امر غير مقبول ويتسبب في مشاكل، خصوصا وأن المجتمع العراقي محافظ ومتدين”.

    وتعد دعوة خطيب جمعة الصدر الى عدم ارتداء الشورتات القصيرة هي الاولى منذ عام 2008 اذا كانت بعض الجهات التي تدعي انتمائها للتيار الصدري تطالب الشباب في المناطق الشيعية خصوصا في العاصمة العراقية بغداد على ارتداء الشورتات القصيرة خلال اعمال العنف الطائفية في عام 2006 و2007.

    كما تأتي دعوة الخطيب الى منع اللقاء المباشر بين الطلاب والطالبات في المدارس ذات الدوام المزدوج في العاصمة بغداد والمحافظات في ظل اكتظاظ اغلب المدارس العراقية وعدم قدرتها على استيعاب اعداد الطلاب المرتفعة، مما ادى الى قيام العديد من ادارات المدارس العراقية بجعل الدوام في المدارس ثلاثيا والعمل على تقليص ساعات الدوام لجعل هذا الامر ممكنا”.

    وجاءت مطالبات الخطيب للمواطنين بعدم الاعتداء على الكوادر الطبية بعد انتشرت هذه الحالة بشكل كبير في اغلب المدن العراقية فضلا عن فرض بعض المواطنين على الاطباء دفع مبالغ مالية عن (فصول عشائرية ) بتهمة قتل بعض افراد اسرهم خلال العمليات، الامر الذي ادى عزوف العديد من الاطباء عن القيام بالعمليات الحرجة.
     

مشاركة هذه الصفحة