بالصور والفيديو ...كتابات مسيئة لمرسى والمرشد محمد بديع وللإخوان على جدران الإتحادية اليوم

الموضوع في 'أخر أخبار مصر' بواسطة مصر اليوم, بتاريخ ‏13 ابريل 2013.

  1. مصر اليوم

    مصر اليوم مراسل صقور الأبداع من مصر

    x
    يعتقد العديد من المصريين أن المظاهرات السلمية هى فقط التى لايحدث فيها إشتباكات أو أى عمليات إقتحام أو تخريب ويعمق هذا الإتجاه الإعلام المصرى وقنواته الفضائية وتناسى الجميع أن مجرد السب أو الهتافات المعادية أو الكتابات والشعارات المعادية هى تندرج تحت عدم سلمية العمل وهذا بالطبع نتيجة إختلاط العديد من المفاهيم لدى المصريين فى الفترة الأخيرة ولأن الشعب المصرى أبدا لم يتربى على الحرية ولا على الديمقراطية على مر عصوره لذلك لم يجرؤ أحد ان يتفوه بكلمة أمام أى حاكم مصرى فيما سبق ومن كان يتجرأ على ذلك كان مصيره الإعتقال والتشريد وفى بعض الأحيان كانت التصفية الجسدية ولكن الآن أصبحت القنوات الفضائية والعديد من الشباب يتحدثون بكل حرية ولكن حريتهم فى اوقات كثيرة تتحول إلى مفاهيم خاطئة عندما يقومون بالسب والسخرية والإستهزاء وأصبح القضاء والإعلام يكيل بمكيالين فتجد مثلا عبدالله بدر يُحكم عليه بالسجن سنة لسبه إلهام شاهين وترى أيضا الكاتب الصحفى رئيس تحرير مجلة روز اليوسف عبدالله كمال يُحكم عليه بالسجن ثلاثة شهور وتغريمه 100 ألف جنيه لسبه شرين وجدى فى مقال ونجد فى نفس الوقت أن باسم يوسف يتم تغريمه 15 ألف جنيه لسبه وسخريته من رئيس الجمهورية فتمادى وسب بلد عربى والغريب أن الشعب لم يعجبه رد صحفى قطرى على ذلك بالهجوم على مصر فهم يريدون ان يسبوا ولا يُسبوا وماحدث اليوم امام قصر الإتحادية من بعض الكتابات على جدران القصر والتى فيها سب لجماعة الإخوان المسلمين سواء إتفقنا معها او إختلفنا سياسيا هو نوع من الفهم الخاطىء للحرية فأبدا لم تكن الحرية قلة أدب أو خروج عن النص ولو ذهب الإخوان إلى هناك لهلل الإعلام وتساءل الفصحاء لماذا ذهب الإخوان إلى هناك إلى قصر الإتحادية مع ان نفس هؤلاء لم يطرحوا نفس السؤال عندما ذهب أبو دومة هو ومجموعة من النشطاء السياسيين إلى مقر جماعة الإخوان المسلمين فى المقطم وقاموا بعمل رسومات جرافيتى امام المقر قبل وقوع إشتباكات بينهم وبين شباب الإخوان

    [​IMG]

    [​IMG]



    الحرية أعزائى هى أن تختلف مع شخص فى رأيه ولكن لاتحجر على رأيه هذا الرئيس محمد مرسى تم إنتخابه رئيسا للجمهورية لفترة 4 سنوات بعدها سوف يتم محاسبته أما المحاسبة الآن فهى عبث الغرض من وراؤه هو التعطيل والتشويش وليعلم الجميع ان المعارضة لو كانت واثقة كل الثقة ان مرسى والإخوان سوف يضيعون مصر لوقفوا صامتين لأن ذلك سوف يصب فى مصلحتهم فى المقام الأول والأغرب من كل ذلك انهم يصفون مرسى والإخوان بانهم يسعون وراء السلطة مع أنهم هم من يسعون فبعد الإنتخابات الشرعية يريدون ان يسلبوا الحكم من مرسى ويجمعون توقيعات مرة للجيش للجيش ومرة اخرى للبرادعى الذى أطاح به شباب حزبه وقاموا بالإستيلاء على مقر الحزب بالبلطجة السياسية كما كانوا يريدون ان يفعلوا فى قصر الإتحادية رفقا أيها الشباب ولا تعتقدوا انكم من قمتم بالثورة او انجحتموها وحدكم فهناك شركاء لكم بدونهم لم تكونوا لتنجحوا والدليل انكم تحاولون تكرار ما فعلتموه مع مبارك مع مرسى ولكنكم تفشلون وكل يوم تفشلون فى إسقاط رئيس قضى 8 شهور فقط فى حكمه بالرغم من محاولتكم المستميتة من 4 شهور تقريبا مع ان الثورة نجحت فى إسقاط من هو أعتى وأشرس منه فى 18 يوم فقط بالرغم من ان حكمه إستمر 30 عام
     

مشاركة هذه الصفحة