ادوار حشوة : حول مرسوم ( العفو)

الموضوع في 'أخر أخبار سوريا' بواسطة سوريا اليوم, بتاريخ ‏21 ابريل 2013.

  1. سوريا اليوم

    سوريا اليوم مراسل صقور الأبداع من سوريا

    x
    &#00ادوار حشوة : كلنا شركاء&#00

    قرأت مرسوم ما يسمى بالعفو العام&#00 الصادر برقم23&#00 لعام 2013 فوجدته من كثرة الاستثناءات&#00 أقرب

    الى العفو الخاص وبالتالي سيكون الذين يطلق سراحهم بموجبه&#00 &#00عبارة عن اعدادا قليلة جدا.&#00&#00 &#00&#00

    هذا المرسوم&#00 لم يشمل المحكومبن بجرائم سياسية ولم يطلق سراح معتقلي الرأي الذين&#00 هم منذ سنوات

    في السجون&#00 وهو بشكله الحالي&#00 مخصص&#00 للجرائم&#00 العادية.

    ملاحظاتي على المرسوم هي التالية :

    &#00

    1-&#00&#00&#00 الاصل في القوانين&#00 ان تكون واضحة في صياغتها ولا تحتمل ما يخترق&#00 هذا الوضوح

    والمرسوم تمت صياغته&#00 على عجل&#00&#00 وادخلت على النص&#00 الاساسي&#00 اضافات عديدة في

    مواد متعددة فافقدته التجانس المطلوب وساده غموض وتداخل&#00 في المواد&#00 وحتى النيابات العامة ستحتاج في اطار تنفيذه الى استفسارات .

    2-&#00&#00&#00 ليس صحيحا ما أشيع في الخارج&#00 من أن سورية ألغت عقوبة الاعدام لأن هذا المرسوم&#00 فقط استبدل عقوبة الاعدام&#00 في جرائم&#00 معينة بالمؤبد&#00 وذلك فقط عن&#00 فترة ما قبل 16-4-2013

    أما مابعد هذا التاريخ&#00 فعقوبة الاعدام في القانون السوري لم تلغ.

    &#00&#00

    3-اشترط المرسوم&#00 لنفاذ العفو اسقاط الحقوق الشخصية وكانت&#00 نصوص قوانين العفو السابقة لاتعلق&#00 نفاذ العفو على اسقاط الحقوق الشخصية بل فقط تنص على (هذا العفو لايسقط المطالبة بالحقوق الشخصية&#00 &#00&#00)

    المعنى القانوني&#00 للنص الحالي&#00 هو انتقال&#00 حق العفو من&#00 الدولة الى اصحاب الحقوق الشخصية الذين لهم تعويضات&#00 فاذا رفضوا الاسقاط&#00 كان&#00 هذا العفو غير نافذ&#00 وهراء&#00 والاغلب&#00 أنه لن ينفذ&#00 لان&#00 قلة من&#00 اصحاب الحقوق ستسقط&#00 حقوقها&#00 وقلة من المحكومين سيكون قادرا على دفع التعويضات&#00 ومن اقترح على الرئاسة هذا&#00 النص&#00 كان يهدف الى &#00جعل العفو شكليا وبلا

    محتوى&#00 ويمنع أو يعطل نفاذه ما دام معلقا على ارادة غير من&#00 أصدره .

    &#00

    4-ليس صحيحا أن المحكومين من الاخوان المسلمين بموجب القانون 49 لعام 1980

    يمكنهم العودة دون ملاحقة لان&#00 العفو عن الاعدام المقررللمحكومين&#00 &#00&#00لم يلغ بل فقط استبدل

    بالمؤبد وبالتالي فان العقوبات&#00 حتى الاقل من الاعدام لم يشملها العفو&#00 ما لم تكن&#00 من

    الجنح التي&#00 لم &#00&#00تشملها الاستثناءات&#00 العديدة. وازاء&#00 هذا الغموض لا أعتقد&#00 بان نصيحتهم بالعودة قبل توضيح ذلك&#00 مجازفة لايقوم&#00 بها&#00 عاقل .

    &#00

    5- اعتقد&#00 أن المرسوم صدر في غير أوانه لمجرد&#00 الدعاية في حين كانت سورية بحاجة لعفو عام&#00 عن المحكومين والمعتقلين لاسباب سياسية وذلك قبل ذهاب النظام &#00للخيار الامني&#00 الذي فجر حربا حقيقية&#00&#00 &#00وصار العفو ضروريا&#00 في اطار اي تسوية سياسية ولا سيما&#00 ان&#00 اكثر من

    مئتي الف معتقل&#00&#00 يجب اطلاق سراح من لم&#00 يقتل منهم&#00 وبالتالي&#00 البلد ليست مستعجلة على مرسوم عفو عن الجرائم العادية بل عن&#00&#00 الاحكام السياسية &#00&#00

    &#00

    6- المصالحة عن الماضي تحتاج&#00 لا لعفو شامل وسياسي بل لمرسوم&#00 يشكل لجنة عليا للتعويض عن كل&#00 اعمال&#00 القمع&#00 والاعتقالات&#00 منذ 8&#00 اذار&#00 1963&#00 وحتى الان&#00 .

    لذلك&#00 فان&#00 مثل&#00 هذه المراسيم قد&#00 تخدم&#00 اشخاصا&#00 محددين&#00 وليست عفوا شاملا&#00&#00 ولا تحقق&#00 اي&#00 غرض وطني&#00 مطلوب في الازمة السورية&#00 والاستثاءات الكثيرة فيه&#00 تجعله&#00 عفوا خاصا

    فهل نفكر لتخفيف&#00 الاحتقان&#00&#00&#00 بمرسوم&#00 يشمل&#00 السياسين&#00 دون استثناء&#00 هذا هو السؤال ؟

    18-4-2013
     

مشاركة هذه الصفحة