بالصور الجيش في مصر يستعد للقبض على ابو اسماعيل والجماعات الاسلاميه

الموضوع في 'أخر أخبار مصر' بواسطة nice, بتاريخ ‏2 مايو 2013.

  1. nice

    nice New Member

    x
    بالصور الجيش يستعد للقبض على ابو اسماعيل والجماعات الاسلاميه



    [​IMG]




    عسكرية مسئولة برد «عملى كبير» على حازم أبوإسماعيل، رئيس حزب الراية، بعد تصريحاته المسيئة للقوات المسلحة وقادتها، وقال مصدر عسكرى بارز: «قادرون على القبض على أبوإسماعيل، والتصدى لأى جماعات مسلحة فى أقل من عشر دقائق»، مشيراً إلى أن «الرئاسة» لم تمنع تجاوزات الإسلاميين بحق المؤسسة العسكرية، «من قريب أو بعيد»، كما وعدت، وقال: هذه المرة، سيكون الرد عملياً وكبيراً، معلقاً: ندرك تماماً تخوف البعض من دور القوات المسلحة، فى الفترة المقبلة، ومحاولته إزاحتها بكل الطرق عن المشهد الداخلى، لكن ذلك لن يحدث.

    وقال إن التصريحات العدائية ضد القوات المسلحة تؤكد أنها تسير فى طريق الشعب، ولا تنحاز لفصيل على حساب آخر، كما تؤكد توقعاتنا بأن هناك من يريد إشعال فتنة داخلية، تكون القوات المسلحة طرفاً فيها، بهدف إسقاطها، محذراً من مغبة الدخول فى «معركة خاسرة» مع الجيش، وقال: «مش نايمين»، ونعلم تماماً كل شخص يسعى لتسليح نفسه، من أجل مواجهة القوات المسلحة، وندرك طبيعة وخطورة الموقف تماماً. وتابع: على «أبوإسماعيل» أن ينظر لنفسه ليعرف من هو الممثل، الذى يتاجر باسم الدين، من أجل مصالح شخصية.

    وكشفت مصادر عن أن النيابتين العامة والعسكرية تلقتا عدة بلاغات، ضد «أبوإسماعيل»، لتطاوله على المؤسسة العسكرية وقياداتها. ووصف اللواء حمدى بخيت، مستشار أكاديمية ناصر العسكرية العليا، «أبوإسماعيل» بأنه «أخرق أهوج غير متزن محدود الأفق». وقال اللواء سامح سيف اليزل، مدير مركز الجمهورية للدراسات الأمنية، إن القوات المسلحة ستتخذ إجراءات قانونية ضد المسيئين، قريباً جداً.

    وهاجم «أبوإسماعيل» كلمة «السيسى» فى حفل جامعة المستقبل بعيد تحرير سيناء، وقال إنه «كان يؤدى دور الممثل العاطفى ليستجلب رضا الناس، أن يعولوا على الجيش، وتانى يوم يكتب الإبراشى وعيسى وبتوع الجرايد اعتمدوا على الجيش».

    فى سياق متصل، قالت جماعة السلفية الجهادية إن تجنب المواجهة المسلحة مع الجيش، فى هذا التوقيت، له أسباب موضوعية، لا داعى لذكرها. وأضافت فى بيان على موقع «الجهاديون فى مصر»: فى هذه الفترة نعمل لتحصيل أسباب القوة، حتى يقضى الله أمراً كان مفعولاً. وقال القيادى أبوحازم المصرى: الإخوة فى سيناء يملكون الحنكة وبعد النظر، ليحبطوا مخطط احتواء المشروع الجهادى، لافتاً إلى نفى الحركة مسئوليتها عن عملية رفح، معلقاً: «الجميع يعلم الفارق بين نفى المسئولية والتبرؤ منها».

    :rolleyes:
     
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏2 مايو 2013

مشاركة هذه الصفحة