2riadh

Excellent

معلومه مهمه كيف يكون لك جسد في الاخرة بنفس الشكل الدنيوي واحسن
ببساطه يمكن معرفة كيف يتشكل جسد الانسان بعد موته بنفس الشكل الذي كان عليه في الدنيا واحسن فلو جئنا الى خلق الانسان في رحم الام جاء من التقاء ماء الرجل وماء المراة ليتشكل الماء المهين ومعنى المهين الذي لا يمكن تمييزه اي يراد اجهزة عاليه الدقه لمعرفة الجينات والمورثات كودات معينه فالانسان جسد ونفس وروح فاول ما تتشكل النفس حيث توضع البرمجيات الخاصه بالجنين من مورثات الاب والام الجيني ثم يبني الجسد وفق تلك البرمجيات لحين الشهر الرابع ينفخ الروح فيه والروح تحافظ على الجسد من التحول الى تراب وتبقيه لحم فان فارقته رجع تراب وهي التي حولت جسد ادم من الطين الى اللحم فكل البرمجيات محفوظه في النفس { مَا خَلْقُكُمْ وَلَا بَعْثُكُمْ إِلَّا كَنَفْسٍ وَاحِدَةٍ إِنَّ اللهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ } (سورة لقمان 28)
فحين موتنا بخروج الروح من الجسد فيرجع الجسد تراب وياخذ الله النفس التي فيها كل المعلومات المخزنه من ضمنها البرمجيه التي بنى الجسد عليها شكل الانسان وحين البعث يخلق اجساد طينه وتدخل الروح والنفس بان واحد فتغير الروح الجسد الى لحم ويبني الجسد شكل خلقه وفقا للبرمجيات المحفوظه في النفس ويبعث انسان بنفس الخلقه وعلى طور ابدي وليس المؤقت الاحسن تقويم على خلقة ادم الاولى الاحسن تقويم قبل اكله من الشجرة لقد جئتمونا كما خلقناكم اول مره

والحمد لله رب العالمين
 

2riadh

Excellent

معلومه مهمه خرافة العصعص وان بعثنا يعتمد عليه في الاخرة
من الامور التي ابتليت بها الامة حديث ينسبونه لرسول الله كفرا وبهتانا وتعديا واضح تخالف الايات القرانيةالتي جاءت في كتابنا
وابين حقيقة هذا الكذب بالدليل القراني ففي قوله تعالى { لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ } (سورة التين 4)
خلقة ابونا ادم على الاحسن تقويم قبل اكله من الشجرة وقوله تعالى
{ مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا وَقَدْ خَلَقَكُمْ أَطْوَارًا } (سورة نوح 13 - 14)
والكل يعرف ان بعدما اكل ادم وحواء من الشجرة تحولوا الى طور اخر المؤقت المرتبط بالموت (الاجل المسمى)
سمى الله سبحانه هذا الطور النشاة الاولى التي تقوم عليه البشريه
وبقوله تعالى { وَلَقَدْ عَلِمْتُمُ النَّشْأَةَ الْأُولَى فَلَوْلَا تَذَكَّرُونَ } (سورة الواقعة 62) وحين بعثنا في الاخرة سوف نبعث
على طور الاحسن تقويم كما كان عليه ادم عليه السلام وهي خلقه لا نعلمها لاننا جئتا من الطور بعد اكل ادم
من الشجرة وانتهاء هذا الطور مع الموت في حياتنا الدنيا مع العصعص الذي ذكر فكل اجساد البشر تصبح تراب
ونبعث بخلقه مختلفه بقوله تعالى { وَنُنْشِئَكُمْ فِي مَا لَا تَعْلَمُونَ وَلَقَدْ عَلِمْتُمُ النَّشْأَةَ الْأُولَى فَلَوْلَا تَذَكَّرُونَ } (سورة الواقعة 61 - 62)
ولما يقول بخلقه لا نعلمها يعني ما جاء في حديث العصص مكذوب لاننا نعلم بحاله وهو ضمن طور النشاة الاولى وليس طور الاحسن تقويم الذي سنبعث عليه وبقوله تعالى
{ وَعُرِضُوا عَلَى رَبِّكَ صَفًّا لَقَدْ جِئْتُمُونَا كَمَا خَلَقْنَاكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ بَلْ زَعَمْتُمْ أَلَّنْ نَجْعَلَ لَكُمْ مَوْعِدًا } (سورة الكهف 48)
اي على خلقة ادم عليه السلام التي لا نعلمها (وَنُنْشِئَكُمْ فِي مَا لَا تَعْلَمُونَ ) لان طور ادم قبل اكله من الشجرة هو الاحسن تقويم
والبشريه سوف تبعث على هذه الخلقه ولا علاقة بالعصص فهذا من غباء الرواة ودسوا فيه الاكاذيب ونسبوها للرسول الخاتم
والقران الكريم يفضح هؤلاء الجهلة الطائفيين والرسول ليس بطائفي وسنته ليست الاحاديث بل
اللسان العربي المبين وبما جاءت به الايات المحكمات في كتابه لتكشف كل الذين يتستروا برداء الدين
والله ورسوله برىء منهم وعاقبة امرهم هذا ان لعنة الله على القوم الظالمين
{ إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُمْ بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ } (سورة الأَنعام 159)
والحمد لله على نعمة الاسلام
 

2riadh

Excellent

حقيقة النفس الواحده

باختصار لو كان عندك مربع طول ضلعه 4 سنتمتر فان المساحة تساوي 16 ولو جئنا بمليار مربع على نفس الطول اي 4 سم فلا تحتاج لاخراج مساحة المربع مليار مره بل يكفي لك ان تكون نتيجة مساحة المربع الواحد الذي استخرجناه هو نفس المساحة لبقية المربعات هذا القياس خذه مع النفس الواحده فالانسان جسد وروح ونفس والنفس لا يمكن ان ترى وتدرك وتتزود بالمعرفه الا عن طريق الجسد وحقيقة خلقنا ان ادم وضع الله فيه برمجية خلقه في النفس ونفس الشىء لزوجها اي xوy نفس كودات الكروموسومات والفرق فقط في الجنس فدخلت الروح لتغير جسد ادم وحواء من الطين الى اللحم وبنى الجسد على ضوء المعلومات التي وضعها الله في النفس ليكون شكل ادم وحواء ونفس الشى مع مجىء الذرية والبشر من تزاوج الذكر والانثى الماء المهين اي الذي لا يمكن تمييزه لانه فيه الكودات المورثات وتحتاج لاجهزه خاصة عالية التكنلوجيا لمعرفتها واول ما تتشكل برمجيات النفس حسب المورثات وكوداتها من الذكر او الانثى ثم يبني الجسد نفسه حسب هذه البرمجية ليكون شكل الجسد اخذ للصفات الوراثيه من ابويه ثم ينفخ فيه الروح لتحافظ على الجسد طيلة فترة حياته فان فارقت الروح الجسد صار تراب ومما ذكر اعلاه فخصائص بناء الكائن البشرية على شاكلة خلق ادم اي كنفس واحده لان العمليات التي يخلق عليها البشر هي نفس الحال مع ادم اول الخلق اي كحال النفس الواحده في الخلق والبعث ما خلقكم ولا بعثكم الا كنفس واحده

والحمد لله رب العالمين
 

2riadh

Excellent

الصلاة على الرسول
فرقوا بين صلاة الله سبحانه / بركات الله عليه \ وصلاة الملائكه / دعاء له بالتثبيت لعظم حمله للرسالة الالهية
وصلاة رسولنا \ سكن للبشرية واخراجهم من الظلمات الى النور \وصلاة المؤمنين وشاكلة
الصلاة قول وفعلا في اركان الاسلام والايمان
وبانقياد له وبما جاء به اي سلموا تسليما والحمد لله رب العالمين
 

2riadh

Excellent

اضافه لما ذكر اعلاه بخصوص الصلاة على الرسول

قال تعالى

{ إِنَّ اللهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا } (سورة الأحزاب 56)

صلاة الله سبحانه \ رحْمَتُه له وحُسْنُ ثنائِه و بركاته عليه

وصلاة الملائكه / دعاء له بالتثبيت والاستغفار

وصلاة رسولنا \ سكن للبشرية واخراجهم من الظلمات الى النور

قال تعالى

{ وَصَلِّ عَلَيْهِمْ إِنَّ صَلَاتَكَ سَكَنٌ لَهُمْ وَاللهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ } (سورة التوبة 103)

{ هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيمًا } (سورة الأحزاب 43)

اللهم صلِّ على محمدٍ ، فمعناه زده عَظِّمْه في الدُّنيا بإعلاءِ ذِكرِهِ وإظْهارِ دعْوَتِه وإبقاءِ شَريعتِه

وشاكلة الصلاة هي بالقول والفعل وبماجاء به في اركان الاسلام والايمان وبانقياد له اي سلموا تسليما

فان استمسك المؤمنون بما جاء به رسولنا جاءتهم الصلوات من ربهم بقوله تعالى

{ أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ } (سورة البقرة 157)

رحْمَتُه لهم وحُسْنُ ثنائِه لهم و بركاته عليهم

والحمد لله رب العالمين
 

2riadh

Excellent

باختصار لماذا جعل الله سبحانه القبلة اول مره تلقاء بيت المقدس
لان قوم قريش كان توجههم الى الكعبه كعقيده مترسخه
عندهم ان الاصنام التي حول الكعبه لتقربهم الى الله وان من امن لرسول الله في بداية الدعوى
حتى يمحص الله عقيدة كل واحد منهم هل بقى على شرك العقيده ام تحرر
منها فكانت القبلة اول مره تجاه بيت المقدس لهذا السبب حتى يظهر للرسول ويعلم ممن يتبعه
على عقيدة راسخه في التغيير وعدم الاشراك بالله ممن ينقلب على عقبيه ويرجع
على ما كان عليه لان عقيدته لا زالت راسخه في اتباع الاوثان
عند بيت الله الحرام لتقربه الى الله --- والسبب الاخر الى الملل الاخرى من
اهل الكتاب ان ما جاء به الرسول هو للناس كافة لا نفرق بين احد من رسل الله
والحمد لله رب العالمين
 

2riadh

Excellent

How can you have a body in the
hereafter in the same earthly form?
It is simpler to know how the human body is shaped after death in the same and better than
earthly form then about our creation we came from the mixed water of man's water and women's water to form the mixed water call (al mahen water) it mean cannot identifies the genes that are specific codes, till we should have DEVICES---- the human parts 1-body,2- soul(al rooh) 3-spirit(al nafs) where the software is placed in it then from the genes codes of the man and the genetic codes of woman to form first the spirit (al nafs) then builds the body according to the software of spirit (al nafs) until the fourth month the soul (alrooh)breathes in it and the soul(al rooh) keeps the body from to not turning into dust When we die the soul (al rooh) comes out of the body, the body returns to dust, and God takes the spirit(al nafs). Where all the information stored, including the software, which built the body of the human form then in hereafter our creation first bodies of clay and the soul and spirit enter one body changes the body to flesh by the soul (al rooh) and builds the body form of creation accordance with the software which it saved in the spirit (al nafs) and became like Adam with his first creation as perfect body as we created you the first time,
kooran book ---------
 

2riadh

Excellent

جمع التشهد في الصلاة ما بين
عَظِّمْه في الدُّنيا بإعلاءِ ذِكرِهِ وإظْهارِ دعْوَتِه وإبقاءِ شَريعتِه وبركاته عليه اللهم اجعلنا من الذين
يقيمون اركان الاسلام والايمان وبما جاء به رسولنا الكريم عليه افضل الصلاة والسلام
مصدر الموضوع اللسان العربي المبين سنة رسول الله
 

أعلى